موقع الدكتور محمد البنا

علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن – العلاج الجراحي و الغير جراحي

سوف نلقي الضوء اليوم -من خلال هذا المقال- على علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن ، وهو موضوع يُثير اهتمام الأشخاص الذين استطاعوا فقدان الكثير من الوزن -للحد من مخاطر السمنة- ممن فوجئوا بظهور بعض الترهلات في مناطق مختلفة من الجسم، مثل الذراعين والفخذين والبطن، الأمر الذي سبب لهم شعورًا بالخجل.

علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن

هناك أساليب عديدة هدفها علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن ، وتشمل تلك الأساليب ما يلي:

الجراحة

يُمكن التخلص من ترهلات الجلد التي تظهر بعد فقدان الوزن بالخضوع إلى عملية جراحية يسيرة تعتمد فكرتها على قص الزوائد الجلدية لاستعادة مظهر الجلد الطبيعي وزيادة تماسكه.

يُجري الجرَّاح تلك العملية بعد تقدير درجة الترهلات وتحديد حجم الزوائد الجلدية التي يجب التخلص منها.

الطرق غير الجراحية

يُمكن علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن دون الحاجة إلى جراحة إذا كانت درجة الترهلات طفيفة، ومن أبرز طرق العلاج ممارسة الرياضة، لا سيما تمارين المقاومة ورفع الأوزان، كما يُمكن اللجوء إلى بعض التقنيات الحديثة، مثل شد الجلد بالموجات فوق الصوتية أو الموجات الراديوية.

اكمل القراءة عن شد ترهلات الفخذين

درجات ترهل الجسم بعد فقدان الوزن

يعتمد علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن على درجة الترهل، لذلك من المهم أن نوضح درجات ترهل الجسم بعد نزول الوزن، ونشرح أهم العوامل التي تؤثر على مقدار ترهل الجلد بالزيادة أو النقصان.

تتفاوت درجات ترهل الجلد ما بين طفيفة ومتوسطة وشديدة بناءً على العوامل التالية:

  • مدة الإصابة بالسمنة: كلما زادت المدة الزمنية التي يكون فيها الشخص بدينًا، زادت درجة الترهلات.
  • عدد الأجنة في حالات الحمل: ذكرنا آنفًا أن الحمل من أهم أسباب ترهل البطن، لذلك تجدر الإشارة إلى أن درجة ترهل الجسم تزداد إذا كانت السيدة حامل في توأم.
  • مقدار الوزن المفقود: كلما كان عدد الكيلوجرامات المفقود كبيرًا في وقت قصير، زاد مقدار ترهل الجلد.
  • العامل الوراثي: تؤثر الجينات الوراثية على درجة الترهلات ومدى استجابة الجلد لتغيرات الوزن المفاجئة.
  • العُمر: عندما يترهل الجلد بعد نزول الوزن في الأشخاص صغار السن، تقل درجة ترهل الجلد؛ ففي السن الصغير يستطيع الجلد استعادة شكله الطبيعي بعد نزول الوزن نظرًا لوجود كميات مناسبة من الكولاجين والإيسلاتين.
  • التدخين: يؤثر التدخين سلبيًا على صحة الجلد ومرونته، فإذا كان الشخص الذي فقد وزنه وترهل جسمه مُدخنًا، سوف تكون درجة الترهل عنده كبيرة.

مضاعفات ترهل الجسم بعد فقدان الوزن

يؤثر ترهل الجلد على المظهر الخارجي للجسم، وربما يمنع الأشخاص من ارتداء بعض الملابس خوفًا من مظهر التجاعيد الغير مرغوب فيه، ذلك إلى جانب تهيج الجلد وتقرحه بسبب تراكم العرق أسفل طيّات الجلد المترهلة.

بالإضافة إلى ما سبق، من الجدير ذكره أنَّ أضرار ترهل الجلد لا تنحصر في سوء مظهر الجسم الخارجي فقط، بل إن ترهل الجسم له العديد من الآثار السلبية على الصحة النفسية، وقد يؤدي إلى فقدان الثقة بالنفس.

لتجنب تلك المضاعفات ينبغي علينا أن نطرح سؤالًا مهمًا: ما هو علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن ؟ لنتعرف على الإجابة معًا.

اسباب ترهل الجسم

يُغطي الجلد جميع أجزاء جسمك ليوفر لأعضائك الداخلية الحماية ضد أي عوامل خارجية، وتتكون طبقاته من مجموعة بروتينات، مثل الكولاجين والإيلاستين، ويمكن توضيح وظيفة كلٍ منهما فيما يأتي:

  • الكولاجين: عندما نتحدث عن الكولاجين فيُمكننا القول أنه من أهم بروتينات الجلد لأنه يُشكل نحو 80% من البنية الأساسية للبشرة، وهو المسؤول عن حيويتها ونضارتها.
  • الإيلاستين: يُحافظ الإيلاستين على مرونة البشرة، ويُساعد على إبقائها مشدودة.

قبل التعرف على طرق علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن ، من الحتميّ أن نفهم أسباب ترهل الجلد من الأساس، فهناك عوامل عديدة تؤدي إلى ترهل الجلد وظهور «السيلوليت» في الجسم، من ضمنها:

فقدان الوزن المفاجئ

يتمدد جلد الأشخاص المُصابين بالسمنة بسبب كمية الدهون الزائدة، ويظل مُتمددًا لمدة زمنية طويلة، وما إنْ يفقدوا كمية كبيرة من وزنهم وتختفي الدهون، سوف يكون من الصعب عودة الجلد إلى شكله الطبيعي، فيتدلى إلى الأسفل ويترهل في مناطق عديدة من الجسم، مثل:

  • الزنود (الذراعين).
  • الأرداف.
  • البطن.

الحمل

تتمدد عضلات منطقة البطن أثناء مرحلة الحمل بسبب تطور نمو الجنين وزيادة حجمه، وبعد الولادة وخروج الجنين من الرحم، تُصبح هناك مساحة فارغة في تجويف البطن ويصعب على جلد البطن العودة مشدودًا كما كان قبل الحمل، وبناءً على ذلك تقل فرصة رجوع الجلد لوضعه الطبيعي.

تقدم السن

تتأثر كفاءة إنتاج الكولاجين والإيلاستين مع تقدم السن، وبناءً عليه تظهر علامات الشيخوخة على الجلد مثل الترهل والتجاعيد.

عوامل خارجية

يتعرض الجلد لبعض العوامل الخارجية تؤدي إلى ترهله، مثل:

  • أشعة الشمس المباشرة.
  • التدخين.
  • عدم تناول كمية كافية من المياه.
  • عدم الحصول على تغذية سليمة.
  • إهمال ممارسة الرياضة والتمارين التي تعمل على شد الجسم.

بعد أن عرفنا الأسباب المؤدي إلى ترهل الجلد عمومًا، نود أن نُسلط الضوء على أبرز تلك الأسباب ألا وهو نزول الوزن، وذلك نظرًا لكثرة التساؤلات المطروحة بخصوص علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن .

كيف اتجنب ترهل الجلد بعد الرجيم؟

قبل التفكير في علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن ، تذكر أن الوقاية دائمًا خيرٌ من العلاج، لذلك سوف نقدم لك بعض النصائح لتجنُب ترهل الجلد بعد فقدان الوزن أو اتباع حميات الرجيم.

يُمكن تجنب ترهل الجلد بعد الرجيم باتباع الآتي:

  • فقدان الوزن بطريقة صحية وتجنُب اتباع الرجيم القاسي الذي يُفقدك الكثير من الوزن في فترة قصيرة.
  • إدخال كميات مناسبة من البروتين في الوجبات للحفاظ على الكتلة العضلية ومنع تراكم الدهون.
  • ممارسة الرياضة يوميًا.
  • شُرب كمية مناسبة من المياه للحفاظ على نضارة الجلد والوقاية من جفافه.

تعرفنا في مقال اليوم على أسباب ترهل الجلد ودرجاته ومضاعفاته، ووضحنا طرق علاج ترهل الجلد بعد فقدان الوزن .

يُمكنك زيارة عيادة الدكتور محمد البنا للتعرف على تفاصيل العمليات المختلفة لتنسيق القوام والتخلص من ترهلات الجسم بعد فقدان الوزن. تواصل معنا الآن عبر الأرقام الموضحة في موقعنا.


We will be happy to hear your thoughts

Leave a reply