البنا كلنيك

نسبة نجاح عملية تكميم المعدة

يجب أن يحرص المريض على معرفة النتائج المتوقعة والمضاعفات المحتمل حدوثها قبل إجراء أي عملية جراحية، وتُعد عملية التكميم من أشهر جراحات السمنة التي يلجأ إليها المريض في حالة إصابته بالسمنة المفرطة التي تؤثر على حياته بالسلب وتقلل انتاجيته. وتعتبر نسبة نجاح عملية تكميم المعدة من أكبر العوامل التي تشجع على إجراء الجراحة والتخلص من السمنة.

ما هي عملية التكميم المعدة؟

عملية تكميم المعدة بالمنظار هي إحدى جراحات السمنة التي يتم إجراؤها باستخدام المنظار الجراحي لتجنب اضرار تكميم المعده على المدى البعيد وضمان أكبر نسبة نجاح و تهدف إلى فقدان الوزن من خلال تصغير حجم المعدة. أما بالنسبة إلى خطوات العملية فهي:

  • يخضع المريض للتخدير الكُلي ويتم إدخال المنظار من خلال فتحات صغيرة في منطقة البطن.
  • يتم قص المعدة وإزالة حوالي 70:80% من حجمها وإغلاق المعدة بواسطة 3 صفوف من الدبابيس الطبية، تستوعب المعدة كميات أقل من الطعام ويقل إفراز الهرمون المسئول عن الجوع.

فوائد عملية التكميم

تعتمد نسبة نجاح عملية تكميم المعدة على الوصول للوزن المستهدف والقدرة على ممارسة الأنشطة اليومية المختلفة دون الشعور بالتعب عند بذل أقل مجهود.

  • تقليص حجم المعدة وإزالة الجزء المسئول عن إفراز الهرمون المسئول عن الشعور بالجوع مما يؤدي إلى الشعور بالشبع عند تناول كمية صغيرة من الطعام.
  • فقدان حوالي 50:60% من الوزن الزائد.
  • تحسُن في وظائف الجسم نتيجة لفقدان الوزن الزائد فتقل المضاعفات المصاحبة للأمراض المزمنة.
 نسبة نجاح عملية تكميم المعدة

نسبة نجاح عملية تكميم المعدة

شروط عملية التكميم

حتى تضمن الوصول لأعلى نسبة نجاح عملية تكميم المعدة عليك التأكد من اختيار جراح خبير في جراحات السمنة كي يتأكد من استيفاء الشروط المناسبة لإجراء العملية حيث يجب أن:

  • يتراوح سن المريض 18: 70 سنة مع عدم وجود خطورة على حياته.
  • مؤشر كتلة الجسم أكبر من 40 كجم/متر^2.
  • مؤشر كتلة الجسم 35: 39 كجم/متر^2 مع الإصابة بإحدى الأمراض المزمنة مثل: السكر،ارتفاع ضغط الدم، التهاب المفاصل.

يجب عرض التاريخ المرضي على الطبيب وإجراء الفحوصات اللازمة قبل إجراء العملية للتأكد من نسبة نجاح عملية تكميم المعدة.

نسبة نجاح عملية تكميم المعدة

عملية تكميم المعدة هي خطوة تساعد في فقدان الوزن بطريقة سريعة عند الخوف على صحة المريض من التدهور ولكن عليك تغيير نمط حياتك حتى تصل إلى الهدف. وتصل نسبة نجاح عملية تكميم المعدة ما بين 80 – 90%، كما يفقد معظم المرضى نحو 60 – 70% من وزنهم الزائد بعد مرور عامٍ واحدٍ فقط من إجراء العملية، وأيضًا أظهرت عملية تكميم المعدة مُعدَّلات أخرى ناجحة، مثل:

  • انخفاض فرص الإصابة بالأمراض المُصاحبة للسمنة، مثل: مرض السكري من النوع الثاني، وارتفاع ضغط الدم، وانقطاع التنفُّس أثناء النوم، والكبد الدهني، وارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم، بالإضافة إلى آلام المفاصل خاصةً مفصل الركبة.
  • قلة الحاجة إلى تناول الطعام، وسهولة الشعور بالشبع، مِمَّا يُعزِّز خسارة الوزن، ويمنع زيادته.

تعود نسبة نجاح العملية، رغم اضرار تكميم المعده على المدى البعيد المُمكِنة لدى بعض المرضى، إلى استخدام المنظار خلال إجراء العملية. كما تتميَّز الجراحة بالمنظار بكونها جراحة ذات تدخُّلٍ محدودٍ، ومِنْ ثَمَّ ترتفع نسب نجاحها، إذ تقل فرص الإصابة بالمضاعفات، مثل:

  • النزيف.
  • العدوى.
  • تلف الأنسجة خلال العملية.

كذلك تقل فترة النقاهة مع استخدام المنظار في تكميم المعدة، كما تلعب بعض العوامل الهامة دورًا في زيادة نسبة نجاح تكميم المعدة، مثل:

  • خبرة الطبيب المُعالِج، إذ كُلَّما كان مُتمكِّنًا في هذا النوع من العمليات، ارتفعت فرص النجاح، وانخفضت اضرار تكميم المعده على المدى البعيد.
  • طريقة إجراء العملية هل بالجراحة التقليدية، أم باستخدام المنظار.
  • حالة المريض، أو درجة السمنة التي يُعانِيها، وهل هو مصاب بأمراض أخرى مصاحبة للسمنة أيضًا أم لا.
  • التزام المريض بتعليمات الطبيب قبل وبعد عملية تكميم المعدة.
  • وجود طاقم طبي مُساعِد للطبيب على أعلى مستوى.
  • مستوى العناية التي يتلقاها المريض بعد العملية، والتي لها دور في الحفاظ على نتائج تكميم المعدة على المدى البعيد.
  • عدم تناول كميات كبيرة من الطعام وتجنب السكريات والدهون.
  • الإقلاع عن التدخين وشرب الكحول.

مخاطر عملية تكميم المعدة

عند إجراء أي تدخل جراحي في الجسم من المتوقع حدوث بعض المضاعفات مما يجعل الناس تتساءل هل عملية التكميم خطيره؟أومتى يزول خطر التسريب بعد التكميم  وحتى تتجنب حدوث أي مضاعفات فيجب الحرص الشديد على إجراء الفحوصات اللازمة قبل العملية واختيار جراح مختص لإجراء عملية التكميم واتباع التعليمات ما بعد العملية للتأكد من نسبة نجاح عملية تكميم المعدة. ولكي تضمن أفضل نسبة نجاح عملية تكميم المعدة بلا مضاعفات وبدون التعرض لهذه المخاطر عليك أن تحجز مع دكتور متميز في عمليات السمنة بالمنظار مثل الدكتور محمد البنا الذي يوفر لكل حالة ما تحتاجه ويستمر في المتابعة بعد الجراحة حتى الوصول للوزن المناسب.

هل ندمت على عملية التكميم

قد يستائل البعض هل ندمت على عملية التكميم لكن مع الحقيقة على جميع من أجروا عملية تكميم المعدة لم تندموا إطلاقًا فالعملية سوف تحول حياتكم وصحتكم للأحسن والأفضل.

الخلاصة

عملية تكميم المعدة إحدى جراحات السمنة التي يتم خلالها قص جزء من المعدة لتجنب مضاعفات السمنة المفرطة، تتوقف نسبة نجاح عملية قص المعدة على خبرة الطبيب واختياره للحالة المناسبة لإجراء التكميم والتزام المريض بالتعليمات والحفاظ على نظام حياة صحي لتجنب حدوث المضاعفات.

دكتور محمد البنا

دكتور محمد البنا

دكتور محمد البنا استشاري جراحة المناظير المتقدمة والجراحة العامة وجراحات السمنة المفرطة و زميل كلية الجراحين الملكية لندن و زميل كلية الجراحين الملكية بجلاسكو و عضو الجمعية المصرية لجراحي المناظير والسمنة و عضو الجمعية الدولية لجراحى السمنة المفرطة

We will be happy to hear your thoughts

Leave a reply