البنا كلنيك

أقل وزن لعملية تكميم المعدة

يتساءل الكثيرون عن الاحتياطات اللازمة لإجراء عملية تكميم المعدة، وأهم هذه الاحتياطات هو السؤال حول أقل وزن لعملية تكميم المعدة، حيث أن عملية تكميم المعدة عملية متطورة، وتقدم العديد من المميزات، وأيضًا مناسبة لعدد كبير، لكن أيضًا هناك عدد كبير من الاحتياطات اللازمة للعملية. 

في المقال التالي سوف نتعرف على عملية تكميم المعدة بالتفصيل، وأيضًا سوف نتحدث على كافة الاحتياطات اللازمة لإجراء عملية، والتي تأتي في مقدمتها معرفة الوزن المناسب لعملية تكميم المعدة. 

أقل وزن لعملية تكميم المعدة

ما هي تكميم المعدة؟

تكميم المعدة من أحدث الطُرق التي يتم الاعتماد عليها في علاج مشكلة زيادة الوزن، إذ يتم اللجوء إليها عندما تفشل الأنظمة الغذائية، وأيضًا ممارسة الرياضة في التخلص من الوزن الزائد. 

حيث تعتمد فكرة عملية تكميم المعدة على إزالة جزء من المعدة، لكن هذا الجزء يبلغ حوالي ٨٠٪ من حجم المعدة، وينتج عن ذلك أن يقل كمية الطعام التي يتم تناولها الفرد.

وأيضًا قلة السعرات الحرارية التي يمتصها الجسم، وتقليل الرغبة في تناول الطعام بنسبة كبيرة، كل هذا سوف يؤدي بالتأكيد إلى فقدان كمية كبيرة من الوزن الزائد. 

ولذلك إن كنت تعاني من زيادة الوزن، وكنت قد فشلت في التخلص من ذلك عن طريق اتباع نظام غذائي، وأيضًا ممارسة الرياضة، فيمكنك في هذه الحالة الاعتماد على تكميم المعدة، لكن في البداية اسأل الطبيب المتخصص إن كنت مرشح لإجراء هذه العملية، وأيضًا عن أقل وزن لعملية تكميم المعدة وإن كنت مناسب أم لا. 

مميزات وعيوب عملية تكميم المعدة

هناك مجموعة من مميزات وعيوب عملية تكميم المعدة، والتي من المهم التعرف عليها، ومن مميزات عملية تكميم المعدة ما يلي:-

  • تساعد عملية تكميم المعدة في فقدان كمية كبيرة من الوزن الزائد في وقت قصير. 
  • كما أنها تساعد في علاج المشكلات الصحية المرتبطة بالوزن الزائد، مثل أمراض القلب وأمراض الكبد والكلى، والسكري. 
  • كما يمكن القول أن عملية تكميم المعدة عملية آمنة تمامًا، ويستطيع الشخص العودة إلى حياته الطبيعية بعد فترة قصيرة من إجراء العملية. 

وبالنسبة إلى أضرار عملية تكميم المعدة، فيمكن حصرها فيما يلي:-

  • الإصابة بتضيق المعدة. 
  • الإصابة بمشكلات التنفس. 
  • مشكلات في امتصاص الطعام. 
  • ومن عيوب عملية تكميم المعدة انتشار العدوى مكان إجراء العملية. 
  • الإصابة بقرحة المعدة، والارتجاع المريئي. 
أقل وزن لعملية تكميم المعدة
أقل وزن لعملية تكميم المعدة

   

أقل وزن لعملية تكميم المعدة

حتى يمكن للشخص الخضوع إلى عملية تكميم المعدة، من المهم أن يلتزم بعدة احتياطات في البداية، ومن أهمها على الإطلاق معرفة أقل وزن لعملية تكميم المعدة. 

ويتم تحديد وزن عملية تكميم المعدة بالاعتماد على كتلة الجسم، وكتل الجسم هي العلاقة بين وزن الجسم وطوله، وقد اختلف الأطباء في تحديد أقل كتلة للجسم، إذ يرى بعض الأطباء أن الكتلة المناسبة لعملية تكميم المعدة هي ٣٥، ويرى البعض أن الكتلة المناسبة هي ٤٠.

شروط عملية قص المعدة

هناك عدة شروط يجب توفرها قبل الخضوع إلى عملية تكميم المعدة، والتي تشمل ما يلي:-

  • أقل وزن لعملية تكميم المعدة يتم تحديده بالكتلة، والذي يقدر بـ٣٥ أو ٤٠.
  • يجب أن يفقد الشخص بعض من الوزن قبل العملية، لأن ذلك يساعد في أن تمر بدون مضاعفات. 
  • من المهم التوقف عن التدخين لمدة طويلة قبل إجراء العملية، والتوقف عن الأدوية المسيلة للدم، والمضاد للالتهابات. 

من الضروري أيضًا قبل إجراء العملية التوقف عن تناول الطعام، أو شرب الماء قبل إجراء العملية بـ١٢ ساعة على الأقل. 

هل ندمت على عملية التكميم؟

تحكي حالة تجربتها مع عملية تكميم المعدة، بعدما تسألت هل ندمت على عملية التكميم وتقول أن الخضوع إلى عملية تكميم في مركز الدكتور محمد البنا ساعدها في تغيير حياتها للأفضل بشكل كبير، إذ كانت تعاني من السمنة المفرطة قبل إجراء العملية، ولذلك كانت تعاني من العديد من المشكلات الصحية، وأيضًا من فقدان الثقة في النفس. 

لكن وبعد الخضوع إلى تلك العملية تغيرت حياتها بشكل كبير، إذ أصبحت أكثر صحةً، كما أنها اكتسبت ثقة كبيرة في النفس، وتقول الحالة أنها لم تندم على إجراء العملية قط، لكن الشئ الوحيد الذي تندم عليه، هو تأخير إجراء العملية. 

المصادر 


دكتور محمد البنا

دكتور محمد البنا

دكتور محمد البنا استشاري جراحة المناظير المتقدمة والجراحة العامة وجراحات السمنة المفرطة و زميل كلية الجراحين الملكية لندن و زميل كلية الجراحين الملكية بجلاسكو و عضو الجمعية المصرية لجراحي المناظير والسمنة و عضو الجمعية الدولية لجراحى السمنة المفرطة

We will be happy to hear your thoughts

Leave a reply