موقع الدكتور محمد البنا

نحت الجسم بالفيزر

نحت الجسم بالفيزر – الاستخدام والمميزات

ما هو الفرق بين الفيزر والليزر؟

يُستخدم كل من الفيزر والليزر في نحت الجسم وشفط الدهون، والتخلص من السمنة الموضعية،  ولكن تقنية الفيزر أحدث من تقنية الليزر.

تقنية الفيزر

 وهي عبارة عن موجات فوق صوتية يتم تسليطها على المنطقة المراد نحتها، تسمح بجعل إجراء نحت الجسم أسهل وأكثر دقة، وذلك لقدرته على استخدامه في مناطق صغيرة مثل الوجه والرقبة. 

حيث يتم تسليط الموجات فوق الصوتية على المناطق المراد نحتها وتفتيت خلايا الدهون ومن ثم شفطها بعد ذلك.

تقنية الليزر

عبارة عن طاقة حرارة أو أشعة، يتم تسليطها على خلايا الدهون وإذابتها، وذلك تحت الجلد وليس من الخارج فتقوم بتفتيت الدهون بطريقة آمنة دون الضرر بما حولها من خلايا وأنسجة، ومن الممكن استخدامه في المناطق الكبيرة، ثم شفط الدهون بعدها. 

ومن الممكن عدم شفطها إذا كانت المساحة صغيرة وتركها للجسم يمتصها وضروري بعدها ممارسة الرياضة لحرق هذه الدهون حتى لا تترسب في الدم وتضره، لذا لا تنجح هذه التقنية في الأماكن الكبيرة ومن الضروري الشفط.

ومن أضرار الليزر إحتمالية حدوث حروق بسبب إنه طاقة حرارية، وهذا لا يوجد في تقنية الفيزر لأنها عبارة عن موجات فوق صوتية فقط. 

ومن مميزات نحت الجسم بالفيزر سهولة إعادة حقن الخلايا الدهنية التي تمت إزالتها من أماكن أخرى إذ تخرج بعد شفطها بحالة جيدة يمكن إعادة حقنها في أماكن أخرى.

لكن الليزر لأنه حرارة فإنه يعمل على إذابة خلايا الدهون فيصعُب الاستفادة بها وحقنها في مناطق أخرى من الجسم.

ما مدى سهولة نحت الجسم بالفيزر "VASER"؟

في دراسة أُجريت في الولايات المتحدة على عدد الناس الذين قاموا بإجراء عملية نحت الجسم في ٢٠١٩ وصل عددهم ٢٥٠,٠٠٠ مواطن، أعربوا عن رضاهم عن العملية وكان من أهم الأسباب تقدم التكنولوجيا وسهولة العملية والنتائج المرضية السريعة التي يحصل عليها ويراها المريض، إذ تعد الآن إجراء جراحي وليست عملية بالمعني الحرفي.

تقدم التكنولوجيا قد يتوهمه البعض أنه أهم من اختيار الجرّاح المناسب وهذا خاطئ في معظم الأحيان، إذ أن خبرة الجرَّاح وعلمه، يلعبان دورًا كبيرًا في نجاح تقنيات نحت الجسم، وتُساعد التقنية الجرَّاح في الوصول لأفضل النتائج وليس الاعتماد الكلي عليها وحدها.

ما هو نوع البنج المستخدم في تقنيات نحت الجسم بالفيزر؟

تقنية الفيزر من أحدث التقنيات المستخدمة حاليًا في عمليات التجميل أو ما يُعرف بإجراء نحت الجسم،

ومن الممكن إجراؤه ببنج موضعي فهذه ليست أسطورة أو مبالغة من بعض الجراحين، وذلك في الأماكن الصغيرة مثل: الوجه والرقبة (اللُغد).

هل يمكن استخدام تقنية نحت الجسم بالفيزر في التخسيس؟

من المهم معرفة أن نحت الجسم بالفيزر لا يُؤدي إلى نقصان الوزن إنما تنسيق القوام وتجميله فقط، وذلك من خلال شفط الدهون بمنطقة ما ومن الممكن حقنها في مناطق أخرى.

تُساعد تقنية الفيزر في تقليل دهون البطن وهي السمنة المركزية ذات الأضرار الكبيرة مثل: ارتفاع ضغط الدم، الجلطات، مرض السكري النوع الثاني، ارتفاع نسبة الدهون بالدم، وتصلب الشرايين. 

ما هي خطوات نحت الجسم بالفيزر؟

خطوات نحت الجسم بالفيزر

تعتبر تقنية شفط الدهون بالفيزر من التقنيات السهلة لعلاج السمنة الموضعية حيث تتم عن طريق خطوات بسيطة مثل:

  • يتم التخدير على حسب حجم المنطقة قد يلجأ الجرَّاح للتخدير الموضعي أو التخدير الكلي.
  • ثم حقن السوائل التي تُساعد على التفتيت.
  • ثم يتم شفط السوائل والدهون عن طريق كانيولا.
  • تُسهِّل هذه الخطوات إزالة خلايا الدهون من المنطقة المراد نحتها، وتُقلل من الاحتياج لشد الجلد.
  • يتم لبس كورسيه أو مشد بعد العملية لمدة أربعة أسابيع لتقليل التورم وزيادة شد الجلد.

مميزات نحت الجسم بالفيزر

  • تتميز عملية الفيزر بكونها دقيقة، بسيطة، سريعة ونتائجها مرضية إلى حدٍ كبير.
  • أهم ما يُميز عملية الفيزر هو تفتيت الدهون وشفطها ثم شد الجلد في نفس العملية، ينزعج كثير من الناس بسبب شد الترهلات بعد عملية نحت الجسم بالفيزر، وقد لا يلجأ الجرَّاح لها ولكنها تعتمد علي حجم الجلد المترهل وذلك للحصول علي جسم مشدود وقوام متناسق جميل.
  • الحصول على نتائج سريعة، يلاحظ المريض ذلك خصوصًا إذا كان ممن عانى في الأنظمة الغذائية وممارسة الرياضة الصعبة.
  • تحسين الحالة النفسية للمريض بعد الحصول على جسم متناسق جذّاب، وزيادة الثقة بنفسه وإقباله أكثر على مواجهة الناس والحياة.
  • ألم أقل من طريقة شفط الدهون التقليدية، إذ تُعد مشكلة الألم بعد عملية شفط الدهون من المشاكل الرئيسية التي يعاني منها المريض.

عيوب عملية نحت الجسم بالفيزر

عليك قبل العملية التحدث إلي طبيبك عن كل شئ، عن إحراجك من مشكلة الدهون الموضعية، مخاوفك من فشل العملية، مخاوفك من التخدير، مخاوفك من الألم، الشكل والمنحنيات التي تطمح إليها، كل ذلك يعطي للجرَّاح فكرة عن مخاوفك وسيبدأ بالشرح لك حتى تزول تلك المخاوف.

ما هي النصائح الهامة بعد عملية نحت الجسم بالفيزر؟

  •  من الممكن أن يتم وضع درنقة مكان الجرح اتركها بمكانها حتى يأذن الطبيب بإزالتها.
  • لا تعود لعملك سريعًا عليك الراحة والاسترخاء بعدها لفترة يحددها الطبيب حسب حالتك الصحية.
  • تناول الكثير من السوائل.
  • تجنب الأطعمة المملحة لأنها تزيد من التورم.
  • التزم بتناول الأدوية قبل وبعد العملية.

ومن الضروري قبل الإقدام علي عملية نحت الجسم بالفيزر اختيار جرَّاح ذو خبرة عالية وعلم كبير وسمعة جيدة، إذ تعتمد عملية نحت الجسم بالفيزر علي الجراح بصورة كبيرة.

متى نلجأ لإجراء نحت الجسم بالفيزر؟

  • في حالة السمنة الموضعية: يخلط البعض بين السمنة الموضعية و السمنة المفرطة، لا يعالج نحت الجسم السمنة المفرطة، إذ أن نحت الجسم يعد إجراء تجميلي يُقلل من الدهون في منطقة معينة، وتحتاج السمنة المفرطة أنواع من العلاجات الأخرى من الانتظام علي النظام الغذائي وممارسة الرياضة بانتظام ومن الممكن اللجوء إلى عمليات جراحية أيضا مثل: تكميم المعدة وتحويل المسار. 
  • في حالة الدهون المستعصية: هناك نوع من الدهون اسمه الدهون البيضاء هي دهون صعب حرقها وغالبًا ما تتواجد بمنطقة الأرداف والفخذين، وهي عكس الدهون البنية سهلة الحرق بالرياضة والنظام الغذائي الصحي الجيد، يُساعد النحت في تحسين شكل هذه المناطق إذ مهما فعل المريض تظل الدهون متراكمة في هذه الأماكن، ويلجأ فيها الناس إلى النحت بالفيزر.
  •  في حالة تجربة الأنظمة الغذائية وممارسة تمارين المقاومة مع المناطق المراد تجميلها وعدم الحصول على نتيجة نهائيًا.

في حالة وجود مرض زيادة في ترسبات الدهون أو تكتلات الدهون Lipomatosis .

المرشحون لإجراء عملية نحت الجسم بالفيزر

المرشحون لإجراء عملية نحت الجسم بالفيزر
  • الأشخاص الأصحاء الذين لا يعانون من أي أمراض مزمنة مثل: ارتفاع ضغط الدم، مرض السكر النوع الثاني، أمراض المناعة، ويتمتعون بصحة جيدة.
  • الشخص صاحب الوزن المثالي، أو اقترب من الوزن المثالى مثل ما تبينه حسابات الكتلة، ولا يزيد وزنه عن 30 % من وزنه المثالي.
  • لا يعاني المريض من أي نزيف في الآونة الأخيرة.
  • لا يستخدم أدوية سيولة للدم.
  • لا يعاني من ترهلات شديدة في المناطق المراد نحتها، وإذا كان يعاني من ترهلات شديدة يضطر الجراح الى شد الجسم.
  • عضلات قوية.
  • جلد ذا قوة شد جيدة.
  • شخص لا يعاني من السمنة المفرطة.
  • شخص يعاني من دهون مستعصية في بعض المناطق، لم ينجح النظام الغذائي والرياضة في التخلص منها.
  • غير مدخن.
  • عدم استخدام دواء الإيبوبروفين على الأقل أسبوعين قبل العملية.
  • عدم استخدام الكحول مساء العملية.
  • شخص ذو سن مناسب بعد 16 سنة.

ما عليك فعله بعد عملية نحت الجسم بالفيزر

لن تلاحظ الفرق مباشرة بعد عملية نحت الجسم بالفيزر وذلك بسبب التورم الذي يخفي قليلا النتيجة، وبعد إزالة الضمادات الجراحية سيكون عليك ارتداء كورسيه أو مشد للجسم ليساعد على عدم ترهل الجلد وتقليل التورم.

وكما أشرنا سابقَا فإن تفتيت خلايا الدهون وشفطها بتقنية الفيزر ذات نتائج أكيدة ومضمونة ولكن استمرارها يعتمد على الشخص نفسه، فيجب عليه الحفاظ على نظام غذائي صحي بعدها وممارسة الرياضة وتقليل السكريات والنشويات بشكل كبير، لأنه عند زيادة الوزن تتجمع الدهون في منطقة أخري مما يؤدي إلى شكل غير متناسق مرة أخرى.

عملية نحت الجسم بالفيزر من أحدث التقنيات في تنسيق القوام والحصول على جسم مثير وجذاب مباشرة بعد الخروج من غرفة العمليات ويستمر التحسن حتى يمر من 3 إلى 6 شهور لتحصل على النتائج الممتازة، وكل ما عليك فعله هو من البحث عن تكلفة عملية نحت الجسم في مصر والسؤال جيدا عن الطبيب المتخصص قبل الإقدام على الوثوق به لضمان حصولك على ما يُرضيك من خلال إجراء جراحة شفط دهون بالفيزر سهلة وبلا أي مضاعفات و يعد الدكتور محمد البنا افضل دكتور سمنة في الإسكندرية من افضل الاطباء لاجراء عملية نحت الجسم بالفيزر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *